التخطي إلى المحتوى

مثل اليوم ، قبل 4 سنوات ، في 6 أغسطس 2018 ، حكمت دائرة الإرهاب المنعقدة في مجمع محاكم طره برئاسة المستشار معتز خفاجي ، على 10 متهمين في أعمال الشغب في المعادي ، بالسجن لمدة عام في أحداث الذكرى الرابعة على ثورة يناير ، والمعروفة إعلاميا بـ “أحداث العنف في المعادي”.

وكان تشكيل الدائرة حينها برئاسة المستشار معتز خفاجي ، وعضوية المستشارين سامح سليمان ومحمد عمار والسعيد محمود ، وأمانة سر السيد حجاج ومحمد السعيد.

المتهمون هم: عبد الخالق محمود ، صابر كمال توسن ، أحمد سيد محمد ، عمر هشام أنور ، حسام عماد عبد الرازق ، محمود حمدي نور عساف ، محمد أحمد عبد الرازق ، صهيب أشرف طلعت ، أشرف طلعت عبد الله ، محمد ربيع عبد القادر.

اتهمت النيابة المتهمين بعدة تهم تتعلق بالتجمع واستخدام القوة واستخدام العنف والإضرار المتعمد بالممتلكات العامة والخاصة وترهيب المواطنين والتظاهر دون إذن.

استمعت المحكمة أثناء نظر الجلسات إلى تلاوة أمر الحبس الاحتياطي ، ونفى المتهمون التهم الموجهة إليهم ، ثم استمعت المحكمة لطلبات الدفاع ، واستجابت لها المحكمة ، وبعد ذلك سمع حجة ولي العهد ، الذي طلب فرض الحد الأقصى للعقوبة على المتهمين ، وفي نهاية الجلسات قبل أن تكون القضية محجوزة للمحاكمة ، استمعت المحكمة إلى مرافعة الدفاع ، والتي دفعت ببراءة المتهم و غياب التهم الموجهة إليهم في المحكمة يحجز القضية للبت في هذه الجلسة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.