التخطي إلى المحتوى

قُتلت معلمة تبلغ من العمر 58 عامًا على يد زوجها الذي هاجمها بـ’فأس ‘على سطح المنزل ، مما أدى إلى جرح في رقبتها ، بعد أن اعتدت عليه زوجته بنفس الأداة ، مما أدى إلى جرح. على يده اليسرى.

وكان اللواء محمد عبد المنعم شربش وكيل الوزارة مدير أمن سوهاج قد تلقى بلاغاً من مدير أول مديرية بسوهاج يفيد بحدوث شجار بين الزوج والزوجة بمديرية الدائرة حيث تعدي على الآخر مما أدى إلى وفاة الزوج وإصابة الزوجة.

ولدى الفحص تبين من خلال التحقيقات التي أشرف عليها اللواء محمد زين مدير المباحث الجنائية بقيادة ضباط وحدة تحقيقات الفرقة الأولى بسوهاج حدوث شجار وإصابات في قسم الفرقة الأولى التابعة لها. نقل إلى مستشفى جامعة سوهاج وتوفي أثناء تقديم العلاج الطبي اللازم.

والجزء الثاني شمل زوجها صبحي ر.م. 67 المسؤول عن المعاش بجرح في يده اليسرى ، وتم نقله إلى مستشفى جامعة سوهاج ، ويسكن الطرفان في نفس الحي.

في مقابلة مع ابنتهما نور الهدى ، 29 عامًا ، الحاصلة على بكالوريوس وتعيش في نفس الحي ، أكدت أن مشادة كلامية بين والديها تحولت إلى شجار أثناء تواجدهما على سطح منزلهما. توفي بسبب الخلافات الزوجية ، فتم تحرير محضر بالواقعة وعرضه على النائب العام الذي تولى التحقيق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.